مطار بورسعيد سقط من ذاكرة وزارة الطيران

• مطار بورسعيد »شغال« في المناسبات فقط
4/25/2019 7:25:36 PM  
 183 

مطار بورسعيد واحد من أقدم المطارات المحلية في مصر وكان يمتلك خطوط طيران منتظمة مع مطاري القاهرة والإسكندرية حتي قبل حرب ١٩٦٧ وأنفق علي تطويره في الثمانينات أكثر من ٣٠ مليون جنيه وشهد بعض المحاولات اليائسة لتشغيله دون جدوي ليظل اثرا بعد عين ولم ينل سوي وعود متكررة من المسئولين بتطويره ولكنه يبدو وكأنه سقط من ذاكرة وزارة الطيران المدني..  ويقول مجدي النقيب عضو سابق بالمجلس المحلي ونقيب التجاريين ببورسعيد
الحقيقة ان قضية المطار من القضايا المحزنة لأبناء المحافظة فنحن نلمس خلية عمل لا تهدأ لتطوير كافة مرافق المدينة والعمل يجري فيها بسرعة الصاروخ فيما عدا المطار وقضيته قديمة وناقشناها في المجلس المحلي أكثر من مرة ولكن وقتها وصفه الرئيس الأسبق حسني مبارك بأنه مطار لايصلح لاستقبال ( عجل ) علي حد تعبيره ولم يقترب منه مسئول بعدها ومنذ أكثر من شهر قام الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني بزيارة المطار وأعلن وقتها أن هناك مشروعا جديدا لتطويره ولم نر شيئا علي أرض الواقع وبالطبع لا يمكن إهدار هذا المرفق الهام مع محافظة مهمة علي محور قناة السويس.
ويقول عادل اللمعي رجل أعمال ورئيس غرفة الملاحة ببورسعيد بنظرة واقعية للقضية فان بورسعيد مقدمة علي تغييرات مفصلية في تاريخها بافتتاح مشروع شرق بورسعيد هذا العام وقدوم رجال الأعمال والمستثمرين من مختلف أنحاء العالم لإدارة أعمالهم من المحافظة فهل يعقل ألا يكون لمدينة بهذه الأهمية مطار لخدمة بورصة الأعمال المنتظرة بها ليس لخدمة المستثمرين فقط ولكن لخدمة المشروعات الاستثمارية المنتظرة فالمطار جزء هام لهذه المشروعات لحركة تصدير المنتجات أو استيراد الخامات ووسائل الإنتاج إلي جانب حركة الركاب وسمعنا أكثر من مرة أن مشروع التطوير المنتظر يشمل زيادة طول ممر صعود وهبوط الطائرات لاستقبال الطائرات متوسطة الحجم لأن طبيعة أرض المطار المجاورة مباشرة للبحر المتوسط لا تتحمل الطائرات الكبيرة والثقيلة وهذا الأمر مقبول ولكن المهم التنفيذ حتي يمكن تشغيل رحلات حج وعمرة منه وكذلك خطوط طيران
للمسافات القصيرة والمتوسطة مع الدول المجاورة وليس هناك في العالم مناطق حرة أو صناعية أو مدينةًسياحبة مثل بورسعيد ليس لها مطار يخدم هذه المرافق الحيوية ومن غير المقبول أن يكون أقرب مطار لبورسعيد هو مطار القاهرة علي بعد ثلاث ساعات من المدينة وهذا الأمر يمكن ان يؤثر علي حركة الاستثمار العالمية المنتظرة بها حيث السؤال عن وجود مطار بجوار المناطق الصناعية والاستثمارية في العالم يكون علي رأس اسئلة كبار المستثمرين في العالم قبل البدء في تنفيذ مشروعاتهم في أي مكان في العالم آن الاوان أن نبدأ اليوم قبل الغد في تطوير وتشغيل المطار في اقرب وقت ممكن.


الكلمات المتعلقة


شكاوى الأخبار