صباح... أقساط الزواج تطاردها

• صباح وديون علاج زوجها
6/12/2018 11:24:29 PM  
 591 
  

دائمة الضحك والابتسام وكأنها صاحبة أملاك أو ورثت أموالا كثيرة ولكنها في حقيقة الأمر تحمل بين جنباتها إرثا ثقيلا توفي زوجها بعد صراع مع المرض تجاوز العشر سنوات بعد أن أصيب بجلطة في المخ أدت إلي أن أصبح مشلولا ظلت تلك السنوات في خدمته وعندما توفي زوجها وأنيسها لم يترك لها فقط ديونا تراكمت بسبب أدوية علاجه ولكن أيضا إيذانا بمعاناة أخري حيث ترك لها أربعا من البنات في سن الزواج فقامت بتجهيز اثنتين بمساعدة أهل الخير وتزويجهما والإثنتان الأخريان لم تجد طريقا لتجهيز أشياء عرسهما إلا بالتوجه إلي محلات العرائس وتراكمت عليها الديون فصبر عليها أصحاب بعض المحلات تارة ولكن لم يصبر عليها آخرون فأصبحت في حيرة من أمرها بعد أن اصبحت مطاردة من المطالبين بأموالهم ولم يصبح أجرتها التي تتقاضاها من العمل عند الأهالي تفي بهذه الأقساط والمعاناة الثالثة هي ابنها الوحيد الذي يبلغ من العمر 18 عاما وبدل من أن يصبح عائلا وسندا لها أصبح هو الآخر حملا عليها حيث يعاني من تشنجات عصبية وصرع وبسبب مرضه لم يستطع العمل لفترات طويلة ورغم كل هذه المعاناه تظل صباح صاحبة ابتسامه تملأ وجهها عندما توجهت إلي باب ليلة القدر لتطلب من القائمين عليها الوقوف بجوارها بعد أن نصحها أحد أصحاب الخير بالتوجه إليه.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار