استنفار أمني بالمحافظات لمنع تسلل الإرهابيين إلي المدن

2/12/2018 8:26:10 PM  
 1312 

وزير الداخلية: مراجعة مستمرة للخطط الأمنية للتصدي بحسم للجماعات الإرهابية


أكد اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية  أن المواجهات الأمنية الحاسمة مع العناصر الإرهابية  في شمال سيناء، قد تدفع بعض تلك العناصر إلي الفرار ومحاولة التسلل إلي داخل المدن الأمر الذي يتطلب اليقظة والإستعداد الجيد للتصدي لتلك المحاولات.وقال وزير الداخلية  أن الأحداث المتلاحقة التي تشهدها المنطقة تتطلب المراجعة المستمرة وتقييم الخطط الأمنية وتطويرها بما يحقق رؤية شاملة للعمل الأمني، ويضمن التصدي الحازم لمحاولات بعض الإتجاهات المتطرفة إستثمار الموقف الإقليمي لصالح منطلقاتها وأهدافها.
البعد الإنساني
وشدد وزير الداخليه  علي الإلتزام بحسن معاملة المواطنين ومراعاة البعد الإنساني لدي التعامل مع الجماهير أثناء تنفيذ بنود الخطة الأمنية التي تم وضعها لتأمين البلاد بالتزامن مع العملية الشامله سيناء 2018
وقال اللواء عبدالغفار أن وزارة الداخلية لن تسمح بأي ممارسات من شأنها الخروج علي القانون، ولن تتواني في التعامل بمنتهي الحزم والحسم مع كل من تسول له نفسه المساس بأمن وسلامة المواطنين، وكل من يحاول المساس بإستقرار الوطن، حفاظاً علي ما تحقق من مكتسبات علي جميع الأصعدة.وشدد وزير الداخلية علي ضرورة إستمرار توجيه الضربات الأمنية الإستباقية للتنظيمات الإرهابية وإحباط مخططاتها وملاحقة عناصرها واستمرار ومواصلة جهود الأجهزة الأمنية في ملاحقة وضبط العناصر الجنائية الخطرة ومرتكبي الجرائم، ومداهمة البؤر الإجرامية التي تؤوي تلك العناصر وضبطهم، وإستمرار توجيه الحملات الأمنية المكبرة التي تستهدف كافة المحافظات لضبط التشكيلات العصابية وتنفيذ الأحكام القضائية، وأن يتواكب مع ذلك إتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الأمنية اللازمة للحد من إنتشار الجرائم.  ووجه اللواء عبدالغفار  باستمرار رفع الحالة الأمنية للدرجة القصوي والتواجد الأمني بالشوارع والميادين لتأمين المنشآت الهامة والحيوية  والدفع بدوريات أمنية بكافة الطرق والمحاور، وتعزيز قوات الحماية المدنية والخدمات المرورية والتعامل مع المواقف الطارئة، وكذا نشر الخدمات علي الطرق السريعة حفاظاً علي أرواح المواطنين وتكثيف التواجد الميداني لكافة المستويات الإشرافية والقيادية لمتابعة سير الأداء الأمني وتنفيذ الخطط الأمنية لضمان عدم حدوث ما يعكر صفو السلم والامن العام.
وعي المواطنين
واوضح وزير الداخلية أن تعاون المواطنين عامل أساسي في نجاح الخطط الأمنية  وان الشعب ضرب أروع صور البطولة في التصدي لكل من يحاول الإخلال بأمن الوطن معربا عن ثقته في وعي المواطنين بما تبذله الأجهزة الأمنية من جهود وما تعتمده من إجراءات لحفظ الأمن.  
وثمن وزير الداخلية تضحيات الشهداء من رجال الشرطة والقوات المسلحة التي إغتالتهم يد الغدر والإرهاب  وأن جهود الدولة ماضية لبتر كل يد تحاول النيل من أمن البلاد وتهديد دعائم إستقرارها
واشار وزير الداخليه الي أن تلك المرحلة تشهد تعاظماً في حجم التحديات التي نواجهها الأمر الذي يتطلب تطويرا لمفاهيم الخطط الأمنية بما يضمن مواجهة متغيرات الموقف الإقليمي والدولي وما شهدته خريطة البؤر الإرهابية من تحولات نتيجة حسم المواجهات المسلحة ببعض مناطق الصراعات، الأمر الذي يتطلب إدراكاً ووعياً بالمتغيرات والتحديات المستجدة والإستعداد الجيد لمواجهة أية محاولة تسعي لتعكير صفو الأمن بالبلاد.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار