رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق || رئيس التحرير : خالد ميرى
متابعات

السيسي: نعمل جاهدين لمواجهة الأسعار وتحسين أوضاع التعليم

28 مواطناً علي مائدة إفطار الرئيس باستراحته الخاصة


• الرئيس السيسي يصافح الطفلة يمنى ويسألها عن حال المدارس

  كتب محمد هنداوي :
6/18/2017 10:42:30 PM


وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس دعوة شخصية إلي ٢٨ مواطنا بالقاهرة والمحافظات وبعض المواطنين المشاركين في المبادرة التي أطلقتها  احدي الصحف الخاصة بعنوان »‬عزومة الرئيس» لتناول وجبة الافطار معه في استراحته الشخصية.. وقالت مصادر مطلعة ان دعوة الإفطار تأتي في إطار حرص الرئيس المتكرر علي اللقاء المباشر مع بعض المواطنين للاستماع اليهم ولآرائهم والتحدث في جميع الأمور التي تشغلهم وكانوا يرغبون في عرضها علي الرئيس مباشرة.. وأضافت المصادر انه من بين المدعوين ٩ أشخاص من مبادرة عزومة الرئيس وآخرون من محافظات دمياط والشرقية وبني سويف والجيزة وبعض الأقباط.. وكشفت »‬ الأخبار» تفاصيل ما دار بين الرئيس والمواطنين علي مائدة الافطار، حيث أعرب  حسين محمود »‬سمكري سيارات» الذي يقيم بحي الاسمرات عن سعادته بدعوة السيسي مؤكدا انه قدم الشكر للرئيس علي الدعوة.. واضاف للاخبار قائلا »‬حلمت منذ يومين أني هقابل الرئيس وانه هيعزمني في بيته  .. وتاني يوم فوجئت باتصال من رئيس حي الاسمرات يؤكد لي اني مدعو علي الإفطار مع الرئيس في استراحته الخاصة».. واوضح حسين محمود ان زوجته وحماته توجهتا معه لحضور إفطار الرئيس، لافتا الي ان مائدة افطار السيسي تكونت من »‬كفتة وفراخ ومسقعة وسلطات وحلويات».
من جانبه قال  مصطفي بدر الدين ٥٥ عاماً انه تلقي دعوة من رئاسة الجمهورية للافطار مع الرئيس ما كان أمراً مفاجئا له واشار الي انه يقيم بحي الأسمرات مؤكداً انه سعيد بتلك الدعوة موضحا ان الرئيس كان حريصا علي الاستماع لنا وادار حواراً في مختلف الموضوعات والقضايا.. واشار بدر الدين الي ان الرئيس اكد خلال الافطار انه يعمل جاهدا علي عدم ارتفاع الاسعار مشيرا الي ان الازمة سيتم التغلب عليها قريبا وانه يعمل دائما علي عدم المساس بمحدودي الدخل ورعايتهم.  
أما الطفلة يمني بدر الدين ١١ سنة وهي طالبة بمدرسة تحيا مصر بالاسمرات قالت إنها حضرت مع أسرتها إفطار الرئيس وان الرئيس سمح لها بالوقوف والحديث..  وقالت إنها سعيدة لان الرئيس السيسي يشعر بالفقراء ويهتم بهم واضافت انها قدمت شكوي للرئيس من سوء حالة التعليم في المدارس الحكومية وأجاب الرئيس أنه يعمل مع الحكومة علي تحسين أوضاع التعليم ولكنه ملف ضخم وسيستغرق وقتا لعلاجه.
ومن جانبها، قالت الحاجة حميدة محمد حسن انها من سكان حي الاسمرات ولم تصدق ان الرئيس يدعوها لتناول الافطار معه، واضافت انها قدمت شكوي للسيسي من ارتفاع الايجار بالاسمرات الذي يصل الي ٣٠٠ جنيه ولا تستطيع توفيرها في ظل ارتفاع الاسعار، واشارت الي انها طلبت من الرئيس ان يساعدها في السفر لأداء فريضة العمرة.
وقال محمد عيد احد شباب منطقة مصر القديمة ويعمل بشركة أدوية انه لم يكن يتخيل ان تتحول المبادرة التي اطلقتها احدي الصحف الخاصة بعنوان عزومة الرئيس الي  حقيقة، وأضاف انه تحدث مع الرئيس عن »‬فساد المحليات»، مؤكداً ان الرئيس اخبرهم بانه ستكون هناك محليات قوية بعد اجراء الانتخابات المحلية.

عدد المشاهدات 242

الكلمات المتعلقة :

تعليقات القرّاء