رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير: ياسر رزق
متابعات

وزير الصحة : رفضنا 3 عروض من الشركات حرصا علي مصلحة المريض

اليوم إعلان زيادة أسعار 3 آلاف صنف دواء


د. أحمد عماد

  هيثم النويهي
1/11/2017 8:05:23 PM


أكد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء أنه سيتم اليوم الإعلان عن التسعيرة الجديدة للأدوية بعد انتهاء وزارة الصحة من الاتفاق عليها مع الشركات.
وأشار إسماعيل في تصريحات صحفية مساء أمس لدي مغادرته مقر مجلس الوزراء إلي أن وزير الصحة سيعقد اليوم مؤتمرا صحفيا لإعلان تفاصيل الاتفاق والأسعار الجديدة.. وصرح د. أحمد عماد الدين وزير الصحة أنه تم الاستقرار علي الأسعار الجديدة لـ3 آلاف صنف من الأدوية وزيادة أسعارها من بين 12 ألف صنف متداول في الأسواق.. وقال ان الزيادة ستتراوح بين 15٪ للأدوية المحلية و20٪ للأدوية المستوردة، فيما تضمن تلك النسبة عدد قليل من أدوية علاج الأمراض المزمنة لا تتجاوز ١٠٪.
وصرح الوزير بأن شركات الأدوية عرضت في باديء الأمر زيادة سعر جميع أصناف الادوية بنسبة زيادة سعر الصرف، نظرا لزيادة سعر المادة الخام التي تستوردها، إلا أن ذلك تم رفضه من جميع الجهات. ثم تقدمت الشركات بطلب اخر بعد اجتماعهم مع وزير الصحة لزيادة سعر جميع الادوية بنسبة 50٪، فيما وجد أنه يمثل عبئا كبيرا علي المواطن المصري، وذكرت وقتها شركات الادوية بأن رفض عرضها سوف يترتب عليه توقف الانتاج، والاستيراد، إلا أن هذا العرض تم رفضه أيضا من وزير الصحة، ومجلس الوزراء، ومجلس النواب. وما كان من شركات الأدوية إلا أن تقدمت بعرض ثالث يتلخص في أن تتم زيادة اسعار 30% من منتجات كل شركة كل 3 أشهر بنسبة 50% من سعرها، وبالتالي خلال 9 اشهر تصبح كل منتجات الشركات من الادوية قد ارتفع سعرها، ولكن هذا العرض قوبل بالرفض من وزير الصحة ومن مجلس الوزراء والنواب.. وأشار وزير الصحة إلي أن الحكومه لم ترضخ لشركات الادوية، بل أن مصلحة المريض المصري كانت هي الأساس للتفاوض والتوصل إلي حلول، رغم أن الجميع يعلم أن شركات الادوية تعرضت لضغوط مالية ضخمة نتيجة تحرير سعر الصرف، وهذا ما دفع الحكومة لرفع السعر بشكل مناسب لتوفير الدواء وبمقدار لا يتناسب مع زيادة سعر الصرف بأي حال من الأحوال.
وأضاف وزير الصحة ان الدواء هو الشئ الوحيد في مصر الذي يتداول بالتسعيرة الجبرية ولا يوجد دواء واحد يخرج الا من خلال تسعيرة من ادارة التسعير .

عدد المشاهدات 539

الكلمات المتعلقة :

تعليقات القرّاء