الرئيس يصدر قراراً بتمديد حالة الطوارئ لمدة 3 شهور

10/12/2017 10:21:58 PM  
 613 

نواب بالبرلمان: يتفق مع مقتضيات الحفاظ علي الأمن القومي

أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي قراراً جمهورياً رقم ٥١٠ لسنة ٢٠١٧ بتمديد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ٣ شهور اعتبارا من الواحدة من صباح اليوم. ونصت المادة الثانية من القرار الجمهوري   ان تتولي القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة اخطار الارهاب وتمويله وحفظ الامن بجميع أنحاء البلاد وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ ارواح المواطنين. ونصت المادة الثالثة علي أن يفوض رئيس مجلس الوزراء في اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في القانون رقم ١٦٢ لسنة ١٩٥٨ بشأن حالة الطوارئ. كما نصت المادة الرابعة علي أن يعاقب بالسجن كل من يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية بالتطبيق لاحكام القانون رقم ١٦٢ لسنة ١٩٥٨ المشار اليه.. نشر القرار أمس  في الجريدة الرسمية.  ورحب أعضاء مجلس النواب بقرار  إعلان حالة الطوارئ وأكدوا أنه يتفق مع مقتضيات الأمن القومي لحماية البلاد من محاولات زعزعة الاستقرار، حماية للخطط التنمية التي تعمل الدولة علي إنجازها في اقرب وقت لدفع عجلة الاقتصاد.
وأكد النائب يحيي كدواني وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، أن إعلان حالة الطوارئ يتفق مع مقتضيات الأمن القومي نظرا لاستمرار مواجهة الإرهاب وعدم الانتهاء من هذه المهمة، مشيرا إلي أن الأشهر الستة الماضية لا تكفي لمواجهة الإرهاب المدعم من قوي خارجية والممول من قطر وتركيا وبعض التنظيمات الإرهابية ذات الامتداد الخارجي.
وأوضح كدواني، أن حالة الطوارئ تعطي صلاحيات لسلطات الأمن لمواجهة الإرهاب لم يتم استخدامها ضد أي مواطن آخر خلاف العناصر الإرهابية ومن جانبه قال النائب عبدالمنعم العليمي، عضو لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بالبرلمان إن مد حالة الطوارئ يتم بما يتناسب مع أحكام الدستور وقانون الطوارئ للحفاظ علي الأمن القومي للدولة.. وأضاف أنه يؤيد مد حالة الطوارئ لفترة قادمة لسرعة القضاء علي الإرهاب بكافة طرقه المختلفة. وأشار محمد العتماني، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب الي أن الاوضاع الامنية بالدولة تتطلب مد حالة الطوارئ لمواجهة مخططات الارهاب ، واعتبر ضرورة مد حالة الطوارئ بسبب الحرب التي تقودها مصر نيابة عن العالم في مواجهة الإرهاب.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار