رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق || رئيس التحرير : خالد ميرى
مقالات

الجاهلية وزواج الأطفال علي أبواب البرلمان..!

في الصميم

جلال عارف

8/10/2017 6:17:29 PM

أحد أعضاء مجلس النواب المحترمين، أراد ألا تضيع أيام الإجازة الصيفية في لاشيء، أخذ يفكر في التحديات الصعبة التي نواجهها، أجهد الرجل نفسه حتي يعثر علي نقطة البداية للنهضة التي نرجوها. خرج علي الناس ليعلن أنه أعد مشروع قانون جديد سيتقدم به إلي البرلمان لخفض سن زواج الفتاة من ١٨ سنة إلي ١٦ سنة فقط. والبقية تأتي بالطبع!!
»نشنت يافالح!!»‬..هذا هو أبسط ما يقال لصاحب الاقتراح »‬!!»
فالرجل يقدم اقتراحه ونحن نبدأ جهداً تأخر طويلاً في زيادة الوعي بالمشكلة السكانية التي نعاني منها. ونحاول أن نصل بالحقائق لكل مواطن ليدرك أن ثمار التنمية لايمكن أن تكون ملموسة ونحن في سباق مع هذا المعدل المرتفع في الزيادة السكانية.
والرجل يقدم اقتراحه بزعم أن هناك تجاوزات تتم للقانون الحالي، وأنه بهذا الاقتراح يضفي الشرعية القانونية عليها وينهي المتاعب التي تحدث بسبب هذه التجاوزات»‬!!».. وهو »‬منطق» لايعني إلا أننا بدلاً من الحزم في تطبيق القانون، والجهد لاقناع الناس بأنه في مصلحتهم ومصلحة الدولة.. بدلا من ذلك علينا أن نقنن مخالفة القانون، وأن نضفي الشرعية علي الجريمة.. والحديث هنا يمتد بالضرورة إلي أي قانون وإلي كل جريمة!!
والأهم من ذلك أن الرجل لايهدر فقط حقوقا مهمة اكتسبتها المرأة، ولكنه يعيدنا إلي دائرة الفكر المتخلف الذي يستبيح زواج البنات في سن الطفولة، بل ويربط ذلك بمهمة دينية »‬!!» يريد من خلالها أن تتحول طفلة في العاشرة إلي أم !! وأن تحرم من حقها في الحياة الانسانية الحقة، لتتحول إلي مصنع لانتاج أطفال لايجدون الرعاية، ويتحولون مع الأم الطفلة إلي ضحايا لفكر جاهلي لايعرف قيمة المرأة التي كرمها الدين الحنيف، ولايدرك المسئولية عن أطفال هم عماد المستقبل حين نرعاهم، وهم العبء الأكبر علي المجتمع حين يكونون ضحايا لفكر يحتقر المرأة ولايعرف قيمة الاسرة ولايحسن تربية الاطفال!!
بوعي أو بدون وعي.. يسير النائب المحترم بهذا الاقتراح في الطريق الخطأ، ويفتح شهية تيار التخلف لطلب المزيد، وينشر الدعوة لمخالفة القانون مادام هناك نواب أفاضل سوف يسعون لاضفاء شرعية القانون علي هذه المخالفات!!
بوعي أو بدون وعي.. يهين مثل هذا الاقتراح المرأة المصرية، وينتهك حقوق الطفولة، ويفتح الباب أمام دعوات جاهلية تحتقر المرأة وتستبيح اغتصاب الاطفال بتزويجهن قبل السن القانونية.
ان كان النائب المحترم لايدرك معني اقتراحه فهي مصيبة. وان كان يدري فالمصيبة أعظم!!

عدد المشاهدات : 175

الكلمات المتعلقة :