رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق || رئيس التحرير : خالد ميرى
مقالات

نهار

متهمون بالوجود!

elrewenyabla@gmail.com عبلة الرويني

عندما ذهبت لجنة مشاهدة مسابقة عروض نوادي المسرح إلي قصر ثقافة دمياط، فوجئت بإيقاف العروض (مسرحيتان) لدواعٍ أمنية!!.. لم يكن الأمر يخص النص المسرحي، ولا مضمون العرض، ولا الرؤية المقدمة.. لكن الإيقاف بسبب (ممثلة) بالمسرحية الأولي، و(مخرج) المسرحية الثانية، قيل إنهما نشطاء سياسيا (رغم أن تعبير ناشط سياسي غير مفهوم وغير محدد التهمة، ولا علاقة له بالطبع بالمسرحيات المقدمة)!!.. قيل أيضا أن إيقاف العرضين بسبب خلافات شخصية مع الممثلة والمخرج، وأن الأمر في سبيله للحل واستئناف عرض المسرحيتين... وسواء كانت الأسباب وراء الإيقاف عامة أو شخصية.. لدواعٍ أمنية أو لدواعٍ إدارية.. فإن إيقاف عرض مسرحي، هو منتهي العبث.. وهو عدوان صريح علي المسرح والجمهور، وصورة قاتمة وكئيبة من صور الإرهاب الذي يحاصرنا.. وهو أيضا ما يستوجب المساءلة والمحاسبة، من أول الموظف المسئول في قصر الثقافة، إلي مدير الإدارة الثقافية، إلي محافظ دمياط، إلي وزير الثقافة نفسه... والحكاية العبثية المؤسفة أن الأمن في محافظة دمياط، قام بإغلاق مسرحيتين من عروض نوادي المسرح، بدعوي مشاركة ممثلة في العرض المسرحي، تنتمي لجماعة (6 إبريل) وهو نفس السبب الذي أوقف العرض الثاني، بدعوي أن المخرج من نشطاء 6 إبريل (وهي تهمة واهية ومضحكة، فلا يوجد الآن شيء اسمه 6 إبريل، وهي من قبل ومن بعد، ليست أكثر من نشطاء »سبوبة»‬ لم تستدع ملاحقة أفرادها وإلقاء القبض عليهم).. والأهم أن لا علاقة للعروض المسرحية المقدمة، بنشاط ممثلة، أو ميول مخرج السياسية.. شيء أشبه بالقتل علي الهوية، أو الإيقاف علي الهوية!!.. الأمر يتجاوز التضييق علي حرية التعبير، إلي التضييق علي حرية الوجود نفسه.. وكأننا متهمون بالحياة نفسها!!

عدد المشاهدات : 360

الكلمات المتعلقة :