من يحمي المواطنين من مماطلة المقاولات؟!

قضايا وأفكار

قضايا وأفكار

من المسئول عن الشركات التي حصلت علي اموال المواطنين منذ سنوات ولم تف بوعودها بتسليم الوحدات السكنية والشاطئية المتعاقد عليها.. واين الدولة من هذه الشركات التي تتحايل علي المواطنين وتحصل علي اموالهم ولا تفي بوعودها كما لا تذكر في العقود الموقعة اي مسئوليات عليها في حالة التأخير عن انهاء المشروعات في وقت تلزم المواطنين بالسداد.
للاسف هناك العديد من الشركات الخاصة المصرية والعربية لم تقم بتسليم الوحدات المتعاقد عليها رغم سداد كامل الثمن بل بعضها يماطل في تنفيذ المشروعات بما لا يسمح بالحاجز باستلام ما تعاقد عليه بسبب الوفاة لطول مدة الانتظار التي تصل لسنوات طويلة وبعض هذه المشروعات تم الاعلان عنه والحجز فيه قبل ثورة يناير بسنوات.
اعتقد ان وزارة الاسكان مسئولة عن رد الحقوق للمواطنين ومعاقبة الشركات التي تماطل والزامها بسداد تعويضات عن تأخيرها في تسليم الواحدات المتعاقد عليها سواء في المدن او المناطق الساحلية او المحافظات وألا يتم ترك الامر مفتوحا للشركات للحصول علي اي اموال من المواطنين قبل تنفيذ ٢٥٪ من المشروع مسبقا.
ان هيبة الدولة في فرض الحماية اللازمة علي المواطنين واموالهم ضد عمليات النصب التي تحدث او التربح علي حساب المواطنين لذا من الضروري ان تكون لدي الوزارة وحدة متابعة لتلقي شكاوي المواطنين والعمل علي حلها بجانب جهود الوزارة الضخمة لانشاء عشرات الالاف من الوحدات السكنية ومشروعات محطات المياه والصرف الصحي.


الكلمات المتعلقة

شكاوى الأخبار